الغموض يلف العثور على جثة سيدة تحمل كدمات وجروح داخل مسكنها


علم من مصادر مطلعة، أن عناصر الشرطة القضائية بمدينة فاس، فتحت بحثا قضائيا، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، مساء أمس الخميس 14 شتنبر 2023، لتحديد ظروف وملابسات العثور على جثة سيدة، وهي تحمل كدمات وجروح داخل مسكنها بحي باب السيفر بفاس.

وحسب نفس المصادر، فقد جرى اكتشاف الجثة على يد الزوج أثناء عودته لمنزله، قبل أن يقوم بإخطار السلطات المحلية والمصالح الأمنية بالواقعة التي هرعت عناصرها على الفور إلى عين المكان.

وفور إخطارهم بالحادث، انتقل محققو الشرطة القضائية وعناصر من الشرطة التقنية والعلمية إلى منزل الهالكة، من أجل القيام بالتحريات الأولية وجمع المعطيات التي ستفيد التحقيق، خصوصا وأن جثة الضحية تحمل كدمات وجروح متفرقة، سيكون الطب الشرعي بمستشفى الغساني بفاس، كفيلاً بفك طلاسيمها بتعليمات من النيابة العامة بالمدينة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *